حرف الالف

في رؤيا الإصبع

في رؤيا الإصبع

الإصبع
هي المعينة للإنسان على دنياه في صناعته، والإصبع في التأويل أولاد وأزواج وأباء وأمهات ومال وملك، فمن رأى أن أصابعه زادت زيادة حسنة دل ذلك على الزيادة فيما ذكرناه، ونقصها نقص من دلت عليه. وربما قطعها أو تعطل نفعها في المنام على تعذر نفع الآباء، أو الأمهات، أو الأولاد أو أن ماله يذهب أو تموت دوابه، أو يتعطل ملكه أو تكسد صناعته. وربما دلت الأصابع على نواب الملك المختلفين في مراتبهم ونفعهم.
ومن رأى: أنه يعض أنامله في المنام، فإن كان مريضاً مات.
ومن رأى: أن أصابعه تقطعت أو نزلت بها آفة ضعف في عساكره أو أولاده أو أقاربه أو معارفه. وربما دلت الأصابع على الصلوات الخمس، فالإبهام للصبح، والسبابة للظهر، والوسطى للعصر، والبنصر للمغرب، والخنصر للعشاء، وقيل الوسطى للصبح لما يستحب فيها من التطويل، والبنصر للظهر، والخنصر للعصر لأنها آخر النهار، فإن جعلت الأصابع صلاة كانت الأظافر سنتها أو نوافل، وإن كانت الأصابع مالاً كانت الأظافر زكاة، وإن كانت الأصابع جنداً كانت الأظافر سلاحهم وعددهم، وعقد الأصابع عقد الأموال، والأصابع أيام أو شهور أو أعوام. وربما دلت الأصابع على أولاد الأخ، وإن المنكب أخ والأصابع بمنزلة الأولاد وهي المال.
ومن رأى: إنساناً قطع له إصبعاً فإنه يؤذيه في ماله، وما حدث في الأ

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

شاهد أيضاً

إغلاق
إغلاق