تفسير الاحلام حرف العين

حرف العين

محمد بن سيرين

عين

عيسى عليه السلام

عثمان بن عفان

علي بن ابي طالب

عدم الموت

عدم الموت ابدا

على الميت تاج – خاتم – سرير

على جنازة

رؤيا العصب

العقر

العقر

العنة

العظام

عجن دقيق الشعير

العمائم

العارض

رؤيا العريف

عزله عن الولاية

عاد معلما

على فرس

على فرس يجمح به

العقعق

العظاية

عن الأرض وجبالها وترابها وبلادها

عبادة النار

عبادة النجم او الشجر

عبادة غير الله

على كتفه قر

العجوز

العثور

عريس

العظام

العلو

عاد في المنام

عتق العبد

عقدہ

عبد الغني بن إسماعيل النابلسي

العاتق

العارية

عاشوراء

عاقد الزيجات

العالم المسلم

العام

العانة

عائشة رضي الله عنها

العبد

العبوس

العتاب

العتال

العتبة

العتق

العثرة

العجال

العجان

العجب

العجز

العجل

العجلة

العجلة

العجم

العجة

العجور

العجوز

العجوة

العجين

العد

العداوة

العدس

العدل

العدل

عدة المرأة

العدو

العذار

العذراء

العراف

العرب

العرج

العرس

ابن عرس

العرش

العرض

عرفة

العرق

العرق

العروس

عروق صفر

العروة

العري

العريف

العز

عزرائيل عليه السلام

العزل

عزير عليه السلام

العسس

العسكر

العسل

العش

العشار

العشاء

العشق

العصا

العصار

العصب

العصفر

العصفور

العصيدة

العصير

العض

العضادة

العضد

العضو

العطاس

العطار

العطاء

العطش

العظم

العظم

عثمان بن عفان رضي الله عنه

العفص

العفو

العقاب

عقاد الأزرار

العقب

العقب

العقبة

العقد

العقد

العقر

العقرب

العقعق

العقوق

العقيق

العقيقة

العكام

علاج الأورام

العلاف

العلاوة

العلق

العلك

العلم

العلم

علو الشأن

العمى

العمامة

العمرة

العمش

العمل

العمة

العمود

العناب

العناق

العنب

العنبر

العندليب

العنز

العنصل

العنفقة

العنق

العنقاء

العنة

العواد

العوام

العود

العور

العورة

العيار

العيال

العيب

عيد الأضحى

عيد الفطر

عيسى عليه السلام

ميلر

العينان

عائلة

عاج

عازف أرغن

عاشق

عاصفة

عاصفة هوجاء

عاطل عن العمل

عام جديد

عامل إعلانات شوارع

عامل مطبعة

عامل مياوم

عاهرة

عبء

عباءة

عبير

عتاب

عث

عجة

عجز

عدالة

عدة

عدد

عدسة مكبرة

عذراء

عراف

عراك

عربة الأطفال

عربة حصان

عربة موتى

عرج

عرعر

عزبة

عزوبية

عسر الهضم

عش العصفور

عشب

عشبة

عصا الاستنباء

عصا ياردية

عصفور دوري

عصفور سنونو

عصير التفاح

عض

عضلة

عطر

عطس

عطلة

عظم فك الحوت

عظمة

عظمتان متصلبتان

عفريت

عقدة شريط القبعة

عقوبة

عقيد

عقيق

عكاز

علامة سماوية

علقة

علم

علية

عليق

عم

عمامة مرصعة بالجواهر

عمل

عملاق

عملة

عمود الكهرباء

عناق

عنب

عنب الثعلب

عنف

عنكبوت كبير

عود

عوز

عوم

عيد ميلاد

أبوبكر بن محمد بن عمر الملا الحنفي الإحسائي

العقاب والحدأة

العبيد

خليل بن شاهين الظاهري

العيون

العينين

العلماء

العبيد

العصابة

العلل

العقود

العمارة

العيون

العنارة

العظاية

العلب

العكة

العقل

العش

تفسير الأحلام محمد بن سيرين tafsir ahlam

تفسير الأحلام موقع متخصص في عرض قاموس تفسير الأحلام والرؤى مجانا حسب ترتيب الحروف المرتبة  وفق القرآن الكريم و السنة النبوية

       كتب تفسير الأحلام لابن سيرين

  • عبد الغني بن إسماعيل النابلسي
  • خليل بن شاهين الظاهري، غرس الدين
  • أبوبكر بن محمد بن عمر الملا الحنفي الإحسائي

اہمیة الحدیث عن الرؤیا  tafsir ahlam ( تفسير الأحلام )

tafsir ahlam الحدیث عن  الأحلام والرؤی وضوابطہا ، وأحکامہا و طرقہا ،  ذ واھمیة بالغة ، خا صة فی ھذا الزمن الذی اختلط فیه الحق بالباطل ، وتحدّث فی الرؤی  وأ وّلہا من لیس اھلاً لذ لک۔ویمکن اِجمال الأسبابالتیی شجّعتنا علی الکلام فیی ھذا الأمر المھمّ مایلیی:۱۔ غلو البعض فیی تقدیر الرؤیا ورفعھا فوق مکا نتھا ، حتی یعتبرھا تشریعاً ، أو ینقض بھا شرع اللہ عزّوجَلّ فیحلل الحرام أو یحرم الحلالبناء علی رؤیا رآھا ، أو یدعیی بھا علم شییء من الغیب،۲۔ استھانةبعضھم بھا والتفریط فیی شأ نھا ، فلا یراھا شیئاً، بل یقلّل من قیمتھا ، ویعتبرھا کلام عجائز ، وخرافاتٍ وأ سا طیر۔

۳۔  تبیا ناً للمنھج الوسط فیھا ، فلا اِ فراط ولا تفریط ، فھی لیست وحیاً و تشریعاً، کما أ نھا لیست عبثاً و تخلیطاً ، بل منھا ما ھو حق و منھا ماھو باطل۔۴ لا رتبا طھا بواقع الناس ۔ فکثیراً ما یتحدث الناس عنھا ۔ خا سة النساء۔، فہی مما تدعو .الحاجةلبیا نهواِ ضا حه

تعريف علم النفس

الاحلام عبارة عن رسل لا غنى عنها في تبليغ المعلومات الحيوية من القسم الغريزي او الفطري من الذهن البشري الى قسمه العقلاني الواعي المدرك الاحلام و الرؤى اذن , بما هي حضور الخافية في الوعي , و الوسيلة التي تكامل بها الخافية الوااعية او تعوضها و تقوم بتوازنها التعرف اللغوي للـ الاحلام الرؤيا على وزن فعلى , وما يراه الانسان في منامه , و الرؤيا في الاصطلاح لا تخرج عن المعنى اللغوي.

الالهام : الالهام في اللغة : تلقين الله سبحانه وتعالى الخير لعبده , او القاؤه في روعه .والفرق بين الرؤيا والالهام ان الالهام , يكون في اليقظة , بخلاف الرؤيا فانها لا تكون الا في النوم

الحلم : الحلم بضم الحاء المهملة وضم اللام وقد تسكن تخفيفا هو الرؤيا , او هو اسم للاحتلام وهو الجماع في النوم والحلم والرؤيا ان كان كل منهما يحدث في النوم الا ان الرؤيا اسم للمحبوب فلذلك تضاف الى الله سبحانه وتعالى , والحلم اسم للمكروه فيضاف الى الشيطان لقوله صلى الله عليه وسلم < الرؤيا من الله والحلم من الشيطان 

الخاطر : الخاطر هو المرتبة الثانية من مراتب حديث النفس , ومعناه في اللغة ما يخطر في القلب من تدبير امر , وفي الاصطلاح ما يرد على القلب من الخطاب او الوارد الذي لا عمل للعبد فيه , والخاطر غالبا يكون في اليقظة بخلاف الرؤيا

الوحي : من معانيه في اللغة كما قال ابن فارس الاشارة والرسالة والكتابة ثم غلب استعمال الوحي فيما يلقى الى الانبياء من عند الله تعالى . فالفرق بينه بين الرؤيا واضح , ورؤيا الانبياء وحي , وفي الحديث , اول ما بدئ به النبي صلى الله عليه وسلم من الوحي الرؤيا الصادقة

tafsir ahlam انقر هنا لموقع Dream interpretation in English

قیمة الرؤیا واھمیّتھا فیی الاسلام

خلا فاً للکثیر من الناسٍ الذین لا یجعلون للرؤیا شأناً ، ولا یقیمون لہا وزناً، فاِن اللہ جعل لہا منزلةعظیمة، وأھمیّةبالغةً، یتّضح لک ذلک من فوائدھا التالیة:

          ۱ أنھا ممھّد ۃ للوحیی :

تقول عائشه رضی اللہ عنھا : ( أول ما بدئ به رسول اللہ ﷺمن الوحیی الرؤیا الصالحةفیی النوم ، فکان لا یری رؤیا اِ لا جاءت مثل فلق الصبح۔۔۔۔) الحدیث وفیی الحدیث الآ خر ،  قولهﷺ : ( الرؤیا جزء من ست وأربعین جز ء اً من النبوۃ)۔

واِنما کانت الرؤیا جزءاً من النبوۃ لأن فیھا ما یُعجز ویَمتنِع ، کا لطیران وقلب الأعیان والا طلاع علی شیی ءٍ من علم الغیب ۔۔۔۔۔ولا خلاف بین أھل الحق أن الرؤیا الصادقةحق وأنھا من اللہ ، لا ینکر ھا اِلا أھل الاِحادوشر ذمةمن المعتزلة(۱)۔

قال الخطابی : قیل معنا ھا : اَن الرؤیا تجییء علی موافقةالنبوۃ ، لا أنھا جزء باق من النبوۃ ، وقیل المعنیی : أنھا جزء من علم النبوۃ لأن النبوۃ واِن انقطعت فعلمھا باقٍ۔

وعقب بقول مالک فیما حکاہُ ابن عبد البر أنهسئل أیعبر الرؤیا کل أحد ؟ فقال : أبالنبوۃ یلعب ؟ ثم قال : الرؤیا جزء من النبوۃ ، فلا یُلعب با لنبوۃ ، والجواب أنه لم یُرد أنھا نبوّۃ با قیة، واِنما أنّھا لمّا أشبھت النبوۃ من جھةالاطلاع علی بعض الغیب لا ینبغیی أن یُتکلّم فیھا بغیر علم ۔

وقال ابن بطال : کون الرؤیا جزءاً من أ جزاء النبوۃ مما یستعظم ولو کانت جزءاً من ألف جزء فیُقال : اِن لفظ النبوۃ مأ خوذ من الاِنباء، وھو الأِعلام لغة، فعلی ھذا فا لمعنی أن الرؤیا خبر صادق من اللہ لا کذب فیه، کما أن معنی النبوۃ نبأ صادق من اللہ لا یجوز علیه الکذب  ، فشا بھت الرؤیا  النبوۃ فیی صدق الخبر (۲)۔

وسأل أبوا لدر داء رسول اللہ ﷺعن قولهُ تعا لیٰ : ( ھُمُ البُشرَی فِیی الحَیَاۃِ الدُّنیَا وَفِی الآ خِرَۃِ) یونس  ۶۴ ، فقال : ( ما سأ لنیی أحد عنھا غیرک منذ أنزلت ، ھیی الرؤیا الصالحةیراھا المسلم أو تُری لهُ)(۳)۔

          النفع العظیم من الرؤی والأحلام

فا لرؤی الصادقةمن اللہ ، فیھا منا فع جمةمنھا :

۱ أنھا تثبیت من اللہ عزّ و جلّ للمؤمنین ، ولہذا ورد فیی الحدیث الصحیح : ( أنہ لا یبقی فیی آ خر الزمان اِلا المبشرات ، فقالوا ما ھیی یا رسول اللہ ، قال : الرؤیا الصالحةیراھا المؤمن أو تری له) وأنه( فیی آکر الزمان لا تکاد رؤیا المؤمن تکذب ) (۱) ، حیث أنهأشدُّ مایکون اِلی تثبیتِ اللہ تعالیٰ لهفیی ذلک العصر ، الذی قَلّ فیه المعینون ، وکُژر فیهالمخالفون وا مناوئون ۔

۲ أنھا فاتحةخیر فیی أمور الآخرۃ ، فمن المسلمین من یھتدیٍ للحق بسببھا ، کما حصل للفضیل بن عیاض ومالک بن دینار وجمعٍ من الناس قدیما وحدیثا ، ومنھم من یزداد اِ یماناً  وتقوی ، کما حصل لعبداللہ بن عمر فیی الرؤیاہ  المشورۃ التیی عبرھا ﷺ فقال:

( نعم الرجل عبد اللہ لوکان یصلیی من الیل )، فکان بعد لا ینام من الیل اِلا قلیلا(۱)۔

۳  کما أ نھا فاتحةخیر فیی أمور الدنیا ، کالد لالةعلی الرزق ، أو علی العلاج ، أو العائن ، وا الأمثلة لذلک أکثر من أن تحصی، وکم من مریضٍ رأی من أ صابهبالعین بذاته أو رأی رمزاً یدلّ علیه، فأ خذ من أ ثر ہ فشفاہ اللہ ۔ (۲)