الجراد تفسيرالاحلام tafsir ahlam

الجراد تفسيرالاحلام tafsir ahlam

احسائی
تأويل الجراد
وأما الجراد فإنه الجنود وفراخها أتباع الجنود فمن رأى أن الجراد وقع في أرض أو بلدة فإن الجنود تسير إلى ذلك الموضع الذي يقع فيه ويبلغ مضرة الجنود بذلك الموضع بقدر ما أضر الجراد هناك ومن رأى أنه يأكل جرادا فإنه يصيب خيرا نزرا من الجند ومن رأى صغار الجراد فإنها غوغاء الناس وربما كان الجراد مطرا وابلا وقيل ومن رأى أنه أخذ جرادا كثيرا فإنه يكثر كلامه في خطبة الناس
الجراد
محمد بن سیرین
الجراد: عسكر، وعامة، وغوغاء، يموج بعضهم في بعض وربما دلت على الأمطار، إذا كانت تسقط على السقوف، أو في الأتاجر، فإن كثرت جداً وكانت على خلاف الجراد، وكانت بين الناس وبين الأرض والسماء، فإنّه عذاب وكذلك القمل والضفادع والدم، لأنّها آيات عذب بها بنو إسرائيل، إلا أن يكون الناس يجمعونها أو يأكلونها، وليست لها غائلة ولا ضرر، فإنّها أرزاق تساق إليهم، ومعاش يكثر فيهم، وقد يكون من ناحية الهواء، كالعصفور والقطا والمن والكماة والفطر ونحوه لا وقيل إنّ اجتماعها في وعاء، يدل على الدراهم والدنانير، فقد حكي أنّ رجلاً أتى ابن سيرين فقال: رأيت كأنّي أخذت جراداً فجعلته في جرة فقال: دراهم تصيبها فتسوقها إلى امرأة وقيل إنّ كل موضع يظهر فيه الجراد ولا يضر، يدل على فرح وسرور، لقصة أيوب عليه السلام ولو رأى أنّه أمطر عليه جراد من ذهب، فإنه ينال نعمة وسرور وقيل إنّ الجراد خباز يغش الناس في الطعام والبراغيث: جند الله تعالى، وبها أهلك نمرود، والبرغوث رجل دنيء مهين طعان ومن رأى برغوثاً قرصه نال مالاً
شیخ عبدالغنی نابلسی
الجراد
هو في المنام عذاب وجند الله تعالى.
ومن رأى: أن الجراد وقع في موضع أو طار في السماء، وكان منه أذى فإنه جند سوء ينزلون هناك، والدبى منه جند سيئة أخلاقهم، قبيحة سيرتهم، وهو شر من الجراد. وقيل إن الجراد جرد الأرض.
ومن رأى: أنه وقع منه شيء فهو عذاب الله تعالى، وإن رآه في موضع يؤكل فإنه رزق، وإذا صب في إناء أو قدر فإنه دنانير أو دراهم، وكل موضع يظهر فيه الجراد ولا يضره فإنه كشف هم وإقبال وسرور، وإذا أمطر عليه جراد من ذهب، فإن ذهب له مال فيعوضه الله تعالى، وإن كان مهموماً فرج الله عنه، وقيل الجراد خباز يغش الناس في الطعام، وقيل الجراد فتنة أو عدو، والجراد يدل في القرى والمزارع على شدة وبطالة وهلاك، لأنه يقع على النبات فيفسده. وأما في سائر الناس فإنه يدل على موافقة الشرار لهم.
ومن رأى: أنه أخذ الجراد فجعله في جرة فإنه يصيب دراهم فيسوقها إلى امرأة، والجراد عسكر، وعامته غوغاء يموج بعضهم في بعض. وربما دلت على الأمطار إذا كانت تسقط على السقوف، فإن كثرت جداً أو كانت على خلاف الجراد، وكانت بين الناس أو بين الأرض والسماء فإنها عذاب إلا إذا كان الناس يجمعونها ويأكلونها، وليست لها غائلة ولا ضرر فإنها أرزاق تساق إليهم، ومعاش يكثر فيهم، وقيل الجراد يدل على مكابسة العدو، والزحف على الحصون، ونهب الأموال. وربما دل الجراد على الرزق الحلال.
ومن رأى: أنه يأكل جراداً فإنه يصيب خيراً قليلاً من الجند.
ومن رأى: صغار الجراد فإنها عامة الناس وغوغاؤهم. وربما كانت مطراً وإبلاً، وقيل من رأى أنه أخذ جراداً كثيراً فإنه يكثر كلامه في خطبة النساء.
خليل بن شاهين الظاهري
رؤيا الجراد
أما الجراد فإنه يؤول بالعسكر إذا كان طائراً والمطبوخ منه يؤول بالدرهم والدينار، وإن كان مجهولاً فإنه يؤول بملك مجهول
والجراد جند الله تعالى، فمن رأى أنه يأكل جراداً فإنه يدل على حصول خير ومنفعة ونعمة من عسكر، وقيل من رجل أعرابي
ومن رأى: أنه يجمع جراداً كثيرة في جرة فإنه يدل على مال ينفقه لأجل تزوج امرأة
وبالمجمل فإن رؤيا الجراد يؤول على خمسة أوجه: غوغاء ورفعة ومطر وكثرة كلام وبلاء، وقيل الجراد نوع من عذاب الله تعالى فمن رآه في موضع مجتمعاً يدل على نزول ظلمة هناك وأخذه وأكله رزق واجتماعه في وعاء يؤول بالدراهم أو الدنانير
ومن رأى: جراداً في مكان ولم يضره فإنه فرج وسرور لقصة أيوب عليه السلام

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.